حقوق الإنسان: من المخزي أن تحرم المنامة السجناء من الرعاية الطبية

 

 

دعا مركز البحرين لحقوق الإنسان، سلطات سجن جو وجميع السجون في البحرين إلى التقيد بأحكام القانون والمعايير الدوليين لحقوق الإنسان في معاملتها مع السجناء وذلك بمناسبة اليوم العالمي للتغطية الصحية الشاملة.

وأوضح المركز في بيان له، أن البحرين ملزمة قانوناً، بصفتها دولة طرفاً في "العهد الدولي الخاص بالحقوق الإقتصادية والإجتماعية والثقافية"، بإحترام وحماية وإعمال "حق كل إنسان في التمتع بأعلى مستوى من الصحة الجسمية والعقلية يمكن بلوغه" للمعتقلين والسجناء. 

وتنص قواعد نيلسون مانديلا في القاعدة الـ27 منه على أنه يتعين نقل السجناء الذين تتطلب حالتهم علاجاً متخصصاً إلى مؤسسات متخصصة، أو إلى مستشفيات خارج السجن عندما لا يكون مثل هذا العلاج متوافراً في السجن.

وطالب المركز السلطات البحرينية بإتخاذ تدابير ضرورية للحد من الانتهاكات ووقف سوء المعاملة التي يتعرض لها معتقلو الرأي لا سيما تلك الانتهاكات المتعلقة بالرعاية الطبية، كما دعا المركز المنامة لضرورة وضع قوانين صارمة تمنع تعرض السجناء للإنتهاكات ومحاسبة من يثبت تورطه في ذلك.

وتضم سجون البحرين آلاف السجناء من بينهم مايقارب 4000 سجين بقضايا تتعلق بحرية التعبير وبالوضع السياسي في البحرين ويعاني عدد كبير منهم أوضاع سجن مجحفة وغير إنسانية، و حوالي 600 سجين مؤخرا قد اضربوا عن الطعام احتجاجاً على ما يعانيه السجناء داخل السجن من ظروف و سوء معاملة الامر الذي يلجئ اليه السجناء في كل مرة للمطالبة بتحسين اوضاعهم .

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input