اللاعنف العالمية تدعو السلطات الأمريكية إلى إجراءات ناجعة لمواجهة العنصرية

 

 

أصدرت منظّمة اللاعنف العالمية ـ المسلم الحر ـ التابعة لمؤسسة الإمام الشيرازي العالمية في واشنطن بياناً، إثر الاحتجاجات الجارية حالياً في الولايات المتّحدة الأميركية التي أعقبت التصرّف العنصري للشرطة الأميركية مع الأميركان السود.

وجاء في نص البيان، "على الرغم من الحريّات المكفولة والديمقراطية المنتهجة في نظام الحكم القائم في الولايات المتّحدة الأمريكية إلاّ انّ الفارق الطبقي والتمييز العنصري لا يزالان من أبرز العقد والإشكاليات الشائعة في تلك البلاد، وهذا ما تجلّى مؤخّراً من خلال حادثة الراحل جورج فلويد الذي قضى صبراً على يد مجموعة تنتمي للشرطة الأمريكية".

واضاف بيان المنظمة، "تلك الحادثة المفجعة ما هي إلاّ استمرار لمثيلاتها المستمرّة في الأوساط الاجتماعية الأمريكية منذ تأسيس هذه الدولة، وبلا شكّ أنّها تثير اشمئزاز أغلبية الشعب الأمريكي ومحطّ استنكاره".

ودعا البيان، السلطات الأمريكية إلى ضرورة الإسراع بإجراءات ناجعة وكفيلة بالتصدّي للممارسات العنصرية التي تصدر من أشخاص أو جماعات أو جهات رسمية أو شبه رسمية، عبر سنّ قوانين رادعة وفاعلة قادرة على حماية حقوق الإنسان بشكل عادل ومتساو، لا يفرق بين أبيض أو أسود أو بين معتقد عن سواه.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input