منظمة شيعة رايتس ووتش تحذر الشعب العراقي من مخاطر الصراعات

 

 

حذرت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية، الشعب العراقي من مخاطر الانزلاق صوب الانفلات الأمني وغياب سلطة القانون وما قد يترتب على ذلك من صراعات وأعمال عنف داخلية قد تحرق الأخضر واليابس ولا تستثني من لظاها احد.

وقالت المنظمة في بيان، انها تراقب عن كثب التطورات الخطيرة في مدن وسط وجنوب العراق التي تتزامن مع اندلاع حركة الاحتجاجات المطلبية منذ نهايات شهر تشرين الأول الماضي، وما نجم عنها من خسائر مكلفة في الأرواح والممتلكات.

وتابعت، أن الأحداث الجارية تمثل تهديداً حقيقياً للأمن الاهلي والسلم الاجتماعي على صعيد الشعب العراقي اجمع، خصوصاً مع تنامي ظاهرة العنف التي رافقت التظاهرات، محذرة من استغلال أطراف داخلية وخارجية تلك الأحداث لايقاع الفتنة بين شرائح المجتمع.

وشددت المنظمة، على ضرورة الالتفات إلى جدية التحديات التي تواجه العراق والعمل على دفع الأمور إلى جادة الصواب، وإحلال الاصلاحات الملموسة من قبل الساسة العراقيين لتدارك حجم الأزمة الكبرى التي تواجه الدولة بكافة مقوماتها، مطالبة الشعب العراقي اجمع بالعمل على تهدئة الاحتجاجات وإعادتها إلى مسارها الصحيح، وتكثيف الجهود لدرء الفتنة عبر الحوار والقبول بالرأي الآخر ونبذ العنف والتخوين والتهميش، داعية في الوقت ذاته الشعب العراقي للالتفات إلى الرشد والتعقل وتجنب كل ما قد يفضي إلى عواقب غير محمودة.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input