مصباح الحسين في كربلاء المقدّسة تستخدم منهج مونتيسوري في تعليم وتربية الأطفال

 

 

أعلنت مؤسسة مصباح الحسين صلوات الله عليه للإغاثة والتنمية التي تعمل تحت إشراف مكتب المرجع الديني سماحة آية الله العظمى السيّد صادق الحسيني الشيرازي دام ظله، عن استخدام منهج مونتيسوري في روضة الحسناء لتعليم وتربية الأطفال في مدينة كربلاء المقدّسة. 

ويعتبر منهج مونتيسوري هو مزيج متوازن بين العقلانية والعملية وإمكانية التحكّم فيما يتعلّمه الطفل، وتقديم بعض المعرفة عن طريق حواسه.

وشملت أدوات مونتيسوري اكتساب انتباه واهتمام الطفل، وتسهيل عدد الاستجابات التي يتعيّن على الطفل عملها والمحافظة على اهتمام الطفل من خلال تشجيعه وتزويد الطفل بمعلومات حول النقاط الأساسية لتمكين الطفل من معرفة ما يجب عمله وتوفير نموذج للمهمة. 

وترتكز أقسام التعليم في الروضة، على اللغات الثلاث "الفارسية، والعربية، والإنجليزية"، إضافة إلى الجانب الفكري كتعليم الرياضيات بأسلوب شيّق ومسلّي يتلاءم مع قدرات الأطفال العقلية، والجانب التربوي الذي يشمل طريقة الكلام والتعامل مع الناس، بالإضافة إلى أتكيت التصرّف الذي يشمل كيفية تناول الطعام والجلوس والمشي وغيرها من عمليات السلوك.

تؤطر أغلب التمارين الفكرية بالتسلية واللعب وغايتها الأولى هي زيادة تركيز الطفل، واعتماده على نفسه.

 

 

 

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input