المسلم الحر تطالب بوقف عمليات هدم المنازل في القدس

 

 

طالبت منظمة اللاعنف العالمية "المسلم الحر" بوقف عمليات هدم المنازل في القدس، داعية المجتمع الدولي الى التدخل لوقف تلك الاعمال.

وقالت في بيان تلقته شيعة ويفز، انها اطلعت على الاعمال الاستفزازية التي تمارسها السلطات الاسرائيلية في مدينة القدس والمتمثلة بهدم مساكن المواطنين الفلسطينيين مؤخراً، حيث باشرت القوات الإسرائيلية قبل ايام هدم منازل فلسطينيين تعتبرها غير قانونية إلى جنوب القدس في منطقة صور باهر.

واضاف البيان، ان مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية افاد أن القرار الإسرائيلي يشمل عشرة مبان بعضها قيد الإنشاء وسيتسبب بتشريد 17 شخصاً ويؤثر على 350 آخرين.

وقالت المنظمة، ان الذرائع التي ساقتها السلطات الاسرائيلية لم تراعي حقوق الانسان والقوانين النافذة التي الملزمة، وتعد تهديداً سافراً يستدعي مسائلة قانونية وعقابية خصوصاً ان الذرائع والحجج الاسرائيلية لا ترتقي الى حرمان مواطنين مدنيين من مساكنهم وتهجيرهم من اراضي متنازع عليها.

ودعت المنظمة المجتمع الدولي الى التدخل لوقف تلك الاعمال وحث الاطراف المتصارعة في تلك الاراضي الى الحوار والتمسك بالوسائل السلمية والحضارية لتجاوز الصراعات المؤذية، وتجنب التصعيد والعنف المستمر منذ عقود، مؤكدة على اهمية لعب المجتمع الدولي دوراً جاداً للفصل في الأزمة وانهاء كافة اشكال الصراع الجاري.

ولفتت المنظمة، الى ان العنف والعنف المضاد اثبت عقم النتائج ووسيلة لا تفضي الى حلول مقبولة ومستقرة ودائمة، بل كان ولا يزال احد اسباب استمرار الازمات وانعدام الثقة وهشاشة القرارات المبنية على نتائجه، وقد اثبتت التجارب التاريخية وضوح ذلك.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input