تحذير من مواجهة 1.3 مليون شخص الموت بعد قرار مجلس الأمن حول المساعدات إلى سوريا

 

 

قالت وكالات إغاثة، إن قرار مجلس الأمن الذي قضى بفتح معبر واحد بدلاً من معبرين حدوديين لتسليم المساعدات من تركيا إلى شمال غرب سوريا، سيؤدي إلى فقدان أرواح ويزيد من معاناة 1.3 مليون سوري يعيشون في المنطقة.

وقالت وكالات الإغاثة في بيان مشترك، "ستزداد في شمال غرب سوريا، حيث تم إغلاق شريان حيوي عبر الحدود…، صعوبة الوصول إلى ما يقدر بنحو 1.3 مليون شخص يعتمدون على الغذاء والدواء الذي تقدمه الأمم المتحدة عبر الحدود". 

وأضاف البيان، "لن يتلقى كثيرون الآن المساعدة التي يحتاجون إليها. ستهدر أرواح، وستزداد المعاناة".

وقال البيان، "هذه ضربة مدمرة مع تأكيد أول حالة إصابة بكوفيد-19 في إدلب، المنطقة التي ضعفت بنيتها التحتية في مجال الصحة بشكل كبير".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input