رئيس الوزراء الباكستاني يحذر من تطهير عرقي ضد المسلمين في كشمير

المجموعة: العالم الاسلامي الزيارات: 103

 

حذر رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان، الخميس، من خطر تعرض المسلمين في كشمير إلى مذبحة وتطهيرعرقي .

وذكرت وكالة سبوتنك الروسية، أن رئيس الوزراء عمران خان توعد بالرد على اي عدوان على الجانب الباكستاني في كشمير تزامنا مع تصاعد الأحداث إثر إلغاء نيودلهي للحكم الذاتي في الجزء الهندي من كشمير.

وقال خان في تغريدة على صفحته في موقع التواصل الاجتماعي تويتر، إنه وفي  كشمير المحتلة من الهند، كان هناك 12 يوما من حظر التجول، وإرسال قوات إضافية إلى منطقة فيها تواجد عسكري كبير بالفعل، وانقطاع كامل للاتصالات، مع سابقة "رئيس وزراء الهند ناريندرا" مودي في التطهير العرقي للمسلمين في ولاية غوجارات.

وأضاف خان، "هل سيشهد العالم بصمت على مذبحة أخرى وتطهير عرقي للمسلمين في كشمير المحتلة من الهند، مثلما حدث في مذبحة سربرنيتشا التي وقعت في البوسنة عام 1995؟ ".

وتابع، "أريد أن أحذر المجتمع الدولي من أنه إذا سمح بحدوث ذلك فستكون هناك تداعيات وردود فعل في العالم الإسلامي تدفع نحو التطرف والعنف".

يذكر أن عمران خان قام بزيارة الجانب الباكستاني من كشمير يوم الأربعاء الماضي كاشفا عن امتلاك الجيش الباكستاني معلومات بشأن تخطيط الهند للقيام بشيء في كشمير الباكستانية.

يذكر ان كشمير يقطنها عدد كبير من شيعة اهل البيت عليهم السلام، ويمثلون اكثر ضحايا الانتهاكات وعمليات القمع والقتل هناك.