الامم المتحدة: سوريا تحتاج الى 400 مليار دولار لاعادة اعمارها

 

قدرت الأمم المتحدة كلفة الدمار الذي لحق بالبنية التحتية في سوريا بعد أكثر من 7 سنوات على بداية الأزمة، بنحو 400 مليار دولار.

وصدر التقدير في ختام اجتماع عقد في بيروت بمشاركة أكثر من 50 خبيرا سوريا ودوليا، بدعوة من اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا التابعة للأمم المتحدة (الأسكوا).

وقدرت اللجنة حجم الدمار بأكثر من 388 مليار دولار، موضحة أن هذا الرقم لا يشمل الخسائر البشرية في إشارة إلى الأشخاص الذين قتلوا بسبب المعارك أو الأشخاص الذين تركوا مساكنهم.

وأجبرت الأزمة في سوريا، والتي اندلعت عام 2011، نصف سكان البلاد على الهجرة أو النزوح، في حين قتل أكثر من 350 ألف شخص.

وأوضحت الأسكوا، أن تقريرا مفصلا عن الوضع في سوريا سيصدر في سبتمبر المقبل.

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input