لاول مرة .. اشادات بالقران الكريم في مؤتمر دولي في المانيا

 

لأول مرة فى تاريخ ألمانيا وأوروبا، عقد مؤتمر دولي أشاد بالقرآن الكريم باعتباره يقدم نموذجاً للتعامل مع الآخر والمرأة وربط الإيمان بالحب. 

المؤتمر الذي نظمه برنامج التميز الديني والسياسة بالمشاركة مع مركز الدراسات الإسلامية والتربية الدينية بجامعة مونستر الألمانية الحكومية حكا عنوان "المائدة المستديرة للدراسات القرآنية..حوار المقاربات التقليدية والمعاصرة للقرآن الكريم".

وقال الدكتور عبد الراضى عبد المحسن عميد كلية دار العلوم جامعة القاهرة، إن التعددية كانت عنوان النقاش داخل المؤتمر، خاصة فى قضايا موقف القرآن الكريم من غير المسلمين وحقوق المرأة ومفهوم تعدد الزوجات وقضية النسخ فى القرآن وهل هناك تكرار فى القرآن أم لا.؟

وأضاف، "فى  جلسة الافتتاح تحدث البروفيسور مهند خورشيد، مدير معهد الدراسات الإسلامية بجامعة مونستر، عن معالجة القرآن الكريم كتجلى إلهى فى نص لغوى فريد قائلا: "نحاول فى هذا المؤتمر دراسة السياقات التاريخية لهذا النص من خلال التفسير متنوع الزوايا والوجهات ، لكى لا تصبح قراءة القرآن قاصرة ومعوقة عن تواصل الإنسان مع الله المتجلى فى هذا القرآن ، لأن الحضرة الإلهية للقرآن، هى التى ستدعونا إلى الرحمة المبثوثة فيه والتى يجب أن نحياها ونحيا بها، وهذه الرحمة ليست المغفرة للذنوب فقط ، وإنما هى فى جوهرها هى المحبة الإلهية، وأطالب بتكريس الوعى بأن يكون التواصل مع القرآن تواصل مع الرحمة".

 

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input