العتبة الكاظمية المقدسة تصنّع روبوت "خادم طبيب بغداد" للتعامل مع المصابين بفيروس كورونا

 

 

صنّعت الملاكات الهندسية والفنية في العتبة الكاظمية المقدسة بالتعاون مع ملاكات هندسية تخصصية عراقية كفوءة متطوعة وبجهود وإمكانيات ذاتية روبوت "خادم طبيب بغداد"، بعد نجاح تجربة النموذج الأول، ليُسهم بأذنه تعالى في مساعدة الملاكات الطبية والصحية في التعامل مع حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد، فضلاً عن تأمين الحماية اللازمة والحفاظ على صحة وسلامة الملاكات والصحية والخدمية العاملة في المستشفيات من خلال تقديمهم الخدمات الصحية للمصابين.

وانطلاقاً من مسؤوليتها الشرعية والإنسانية والأخلاقية ستقوم الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة بتصنيع أعداد من تلك الروبوتات وسيتم إهداؤها إلى المستشفيات والمؤسسات الصحية التي تستقبل المواطنين المصابين بفيروس كورونا أو الحالات المشتبه بها لتقديم الرعاية الصحية اللازمة لها.

وتجدر الإشارة أن روبوت "خادم طبيب بغداد" يتميز بمواصفات فنية خاصة منها: اﻟﺤﺮﻛﺔ ﺑﺎﻻﺗﺠﺎﻫﺎت اﻷرﺑﻌﺔ والتحكم به ﻋﻦ ﺑُﻌﺪ، والانسيابية في الحركة والدوران حول نفسه في النقطة نفسها دون أن يأخذ حيزاً كبيراً في ردهات العزل الصحي، فضلاً عن مفاصل الروبوت مصنعة من مادة (الستينلس ستيل)، الموصى بها في صناعة الأجهزة الطبية، كذلك يعمل على الطاقة الكهربائية وبطاريات الشحن، ويعمل بنظام سيطرة الكترونية متقدّم ما يعرف بـ (plc). ومن مواصفاته الأخرى التحدّث مع المُصاب بالصورة والصوت "عن بُعد"، وقياس درجة حرارة المرضى "عن بُعد"، وتعفير الممرات وتطهيرها " عن بُعد"، ونقل الأطعمة والعلاجات والمستلزمات الطبية "عن بُعد".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input