العتبةُ العبّاسيةُ تبادر بتوفير المياه الصالحة للشرب بكميات كبيرة لاهالي المدينة القديمة في كربلاء

 

باشرت شعبة السقاية التابعة لقسم الشؤون الخدميّة في العتبة العبّاسية المقدّسة بتوفير المياه لاهالي المدينة القديمة والمناطق المحاذية للحرم الطاهر لأبي الفضل العبّاس "عليه السلام".

وقال مسؤولُ الشعبة الحاج أحمد الهنون، "الساقي هو أحد الألقاب التي توسّم بها أبو الفضل العبّاس(عليه السلام)، ومن هذا المنطلق بادرت شعبتُنا وكجزءٍ من واجبها بتزويد سكّان وأهالي مركز المدينة القديمة والمحيطة بالصحن الشريف بالماء النقي (RO) عن طريق محطّةٍ لتزويدهم به مجاناً، هذا بالإضافة الى مادّة الثلج التي زاد احتياج المواطنين والزائرين اليها مع ارتفاع درجات الحرارة ووصولها الى معدّلات عالية، وتزامنها مع انقطاع التيار الكهربائي وعدم صلاحيّة مياه الإسالة للاستهلاك".

وأضاف، "تزويد المياه يتمّ عن طريق محطّة متكاملة متّصلة بالمحطّة المركزيّة الخاصّة بالعتبة العبّاسية المقدّسة وهي مياه معقّمة بمحطّات تصفية عالية الجودة، وتعمل كذلك على تبريد هذه المياه بدرجات برودة مقبولة وتُجمع في خزّانات خاصّة لتُضاف اليها بعد ذلك مادّة الثلج المزوَّد عن طريق معمل العتبة المقدّسة ليأخذه الأهالي من خلال مناهل عامّة للمياه ويستطيع المواطن التزوّد منها بالكمّية التي يحتاجها، كذلك نقوم بتزويد مادّة الثلج لمن يحتاج اليها وهذا العمل مستمرّ على مدار الساعة".

وأكّد الهنون، "يبلغ ما يتمّ تزويده يوميّاً من الماء الى (480) ألف لتر ماء وتصل في حالات الذروة الى أكثر من (720) ألف لتر، فضلاً عن مئات قوالب الثلج التي تأتينا عن طريق معمل ثلج العتبة العبّاسية المقدّسة".

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input