قسم الشعائر والمواكب الحسينية يقيم معرضاً صورياً في مرقد الإمام الرضا عليه السلام

 

بعد ان انهى محطته الأولى بتنظيم معرض صوري في مرقد السيدة فاطمة المعصومة "سلام الله عليها" في مدينة قم المقدسة، انتقل معرض قسم الشعائر والمواكب الحسينية في العتبتين المقدستين الحسينية والعباسية الى محطته الثانية، حيث الرحاب الطاهرة لمرقد غريب طوس الإمام الرضا "عليه السلام" في مدينة مشهد المقدسة وفي صحن الغدير.

المعرض الذي أقيم تحت شعار "رحم الله من أحيا أمرنا" تناولت لوحاتُه الصورية بلغ عددها 53 صورة استعرضت بأسلوب فني الشعائر الحسينية داخل مدينة كربلاء المقدّسة وخارجها، والمسيرات المليونية والخدمات التي تُقدَّم للزائرين خلال موسم عاشوراء والأربعين الماضيَيْن وإبرازها من زاوية الفنّ الفوتوغرافي، لتكون هذه اللوحات بمثابة إطلالةٍ بسيطة تطلّ من خلالها مدينة قم المقدسة على الشعائر الحسينية في مدينة كربلاء المقدّسة وعتباتها المطهّرة.

المعرض فتح المجال أمام المحبين والزائرين للاطلاع أكثر على مسيرة الإمام الحسين "عليه السلام" ونهضته، وقد لاحظت تجاوباً وفائدة كبيرة استفاد منها المتلقي، وذلك من خلال أسئلتهم واستفساراتهم، وهذا دليل على تفهمهم وحبهم الاطلاع والتعرف وكسب المعلومات التي كانوا يرونها من خلال شاشات التلفاز.

وقد شهد المعرض حضوراً جماهيرياً غفيراً من قبل أهالي المدينة والزائرين الكرام، وقد تمنى البعض ان ينقل هذا المعرض الى محافظات إيرانية أخرى بعد اضافة جوانب ومحاور أخرى عن مسيرة وثورة الإمام الحسين "عليه السلام" ليتعرف الجميع عليها، مبينين ان ما شاهدوه جدير بالاهتمام وكل ما في هذا المعرض مميز يستحق الثناء، وهم يشكرون القائمين على هذا الجهد الذي أتاح لهم فرصة التعرف على زيارة عاشوراء والاربعين والخدمات المقدمة للزائرين عن قرب.

 

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input