العتبة العلوية المقدسة تقيم الملتقى الثقافي الأول بمناسبة ولادة النبي الأكرم محمد صلى الله عليه وآله

 

أقامت شعبة البحوث والدراسات في العتبة العلوية المقدسة ملتقاها الثقافي الأول وتحت عنوان "ولادة الهادي البشير مظهر الرحمة الإلهية لنجاة البشرية وسعادتها" وذلك ابتهاجاً بولادة الهادي البشير والسراج المنير والمبعوث رحمة للعالمين النبي الأكرم محمد "صلى الله عليه وآله" وبحضور عدد من الشخصيات الدينية والأكاديمية والثقافية في محافظة النجف الاشرف.

وقال الشيخ سعد العابدي من شعبة البحوث والدراسات، ان أقامة هذا الملتقى جاء بمناسبة  بذكرى ولادة النبي محمد "صلى الله عليه وآله" بحضور نخبة من رجال الدين والأكاديميين وطلبة من جامعة الكوفة.

وأضاف، ضم الملتقى جلسات بحثية قدم فيها المحاضرين السيد عز الدين الحكيم والدكتور عباس الفحام عميد كلية التربية في جامعة الكوفة جملة من البحوث حول هذه المناسبة، مبيناً إن الحاضرين في الملتقى أبدوا تفاعلا ومشاركة بآرائهم وطرح الأسئلة حول المناسبة.

من جانبه بين محاضر الملتقى السيد عز الدين الحكيم، ان موضوع البحث الذي ألقاه على الحاضرين في الملتقى، بمناسبة ذكرى ولادة الرسول محمد "صلى الله عليه وآله" كان بحثنا حول الأمر الإلهي الذي كلف به النبي وكيفية استطاعت هذه الشخصية بتسديد من الله أن تحدث تغيرا جذرياً في مجتمع تسوده الغلظة والقساوة ولايمكن إن يحدث هذا  من دون الإعجاز والعناية الربانية .

 

أحدث الأخبار

شبكات التواصل الاجتماعي

إشترك في نشراتنا

الإسم (*)

Invalid Input
البريد الإلكتروني (*)

Invalid Input